0 Shares 1467 Views
00:00:00
21 Jan

حسان ويعقوب والحويني وسيرك الدعوة الكبير

أبريل 01, 2017
0 1468

حسان ويعقوب والحويني وسيرك الدعوة الكبير

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\2013-01-01_00130.jpg

ثلاثة أفلام في بروجرام واحد

أنيس الدغيدي يحاور المشائخ :

ونحن نؤكد لمشائخ الفتنة “بالصوت والصورة ونتحدى” :

  • بالأرقام مليارات الدولارات للدعاة من أجل البرلمان الأكذوبة : 5 مليار دولار من السعودية ومليار ونصف من قطر و250 مليون الإمارات و160 مليون من البحرين .. وإيران مائة مليون للشيعة .. أين ذهبت !!
  • بالمستندات : حسان عميلاً رسمياً لجهاز أمن الدولة !!
  • لماذا قال له الشيخ وجدي غنيم : اتقِ الله يا شيخ محمد حسان !!
  • ماذا تعرف عن العلاقة السرية بين المخلوع مبارك وحسان ؟!
  • الحويني ويعقوب وحسان هل هم دعاة على أبواب جهنم؟!
  • سيف الإسلام القذافي يعترف : والدي أعطى للشيخ حسان 15 مليون دولار !
  • أسرار الملف السري لعلاقة محمد حسان بالملوك والرؤساء والأمراء العرب !!
  • نحن نواجه الشيخ وابنه الرِوش طحن : مَنْ قتل شيرين يا شيخ حسان ؟!
  • كارثة “ابن مين في مصر”: هذا الشيخ يُدعى لغير أبيه ويُنادى بغير إسمه .. لماذا ؟!
  • والشيخ وجدي غنيم يشوي أبو اسحاق الحويني ويسلخه: أين أنت من ثورة مصر؟
  • نبيع الأسرى بالراس ونهبر النسوان بالحِتة ولما نتعذر نبيع شحط .. هذا جهاد الحويني !! في أي شرع يا مولاهم ؟!
  • بعد تحريمه دخول كلية الحقوق : أحزاب الحويني حرام وبرلمان تلاميذه حلال !!
  • أبو اسحاق يفقد صوابه وذاكرته ويعلن : شيخ الأزهر جاهل !!
  • الليلة وكل ليلة .. السيرك الكبير : استعراضات مسرح محمد حسين يعقوب !!
  • الشيخ محمود المصري وتنفيذ أوامر عمر سليمان !!
  • في بروجرام واحد : عبد المنعم الشحات ونواب البرلمان والديمقراطية والسلفية !

> لا قداسة ولا عصمة لأحد بعد الأنبياء عليهم السلام .. وكُلٌ يؤخذ من كلامه ويُرد إلا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .. فماذا تعرف عن فتواخانة محمد حسان المضروبة والمتناقضة بسرعة ألف ريختر ؟!

وماذا تعرف عن عبقرية أبو إسحاق الحويني في فهمه لقضية الجهاد وقوله عن شيخ الأزهر : جاهل !! وأن العلم للرجال فقط دون النساء ؟! يكذبه حسان ويرد عليه في تناطح شيوخ السلفية !! بل وماذا تعرف عن سيرك محمد حسين يعقوب ؟!

لقد تحولت الفتوى على أيديهم إلى دكاكين بالقطعة لإرضاء الحاكم والسلاطين !!

وما هو حقيقة مواقفهم المخزية من ثورة 25 يناير ؟!

وجنابي فاعل خير فحسب !! أنها ثلاثة أفلام كوميدية في بروجرام وحد !!

تفضل حضرتك .. وخُذ فكرة ولا تتردد !!<

بعد حوارنا الخطير مع الشيخ الدكتور الجليل محمود عبد الرازق الرضواني أستاذ علم العقيدة .. نحن نكشف لكم أكذوبة محمد حسان أيضاً .. حضرته سكن القصور والتقي بالرؤساء والملوك والأمراء وشيوخ النفط ومُلاَّك الثروة الجُدد فصار مؤتمناً على التبرعات والملايين وربما تخطاها إلى المليارات !! وهذه خطورة شديدة على الدعوة والدولة معاً !! حين يمتلك حفنة متهورون أرصدة الثروة وخزائن المال !!

إن خمسة مليارات دولار دخلت مصر فقط خصيصاً لسبوبة انتخابات مجلس الشعب من أجل مصالح سعودية ومليار ونصف من قطر و250 مليون دولار أتت من الإمارات و160 مليون دولار أتت من البحرين من أجل الكوماندوز الجديد من التيار الإسلامي بمعرفة مجلس قيادة الثروة الدعوية في مصر !! في حين دفعت إيران مائة مليون دولار لشيعة مصر فلم يفعلوا شيئاً !!

وعن ملايين الدولارات من تبرعات وهدايا الكبار نجد أن حسان زار القذافي والملك عبد الله والملك حمد ملك البحرين ومحمد السادس وملك الأردن ووقف يلقي الكلمة بين أيديهم :

صاحب الجلالة .. أصحاب السمو أصحاب الفضيلة “ونسى أن الله عز وجل وحده هو صاحب الجلالة!!”

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\10383637_941224042557142_4713399417863016155_n.jpg

وعن زيارته حسان لليبيا عندي شريط فيديو لمحمد حسان وهو في ضيافة عائشة القذافي وفي خيمة القذافي يكيل لها التحايا والتبركات وهي جالسة تضع ساقاً على ساق أمامه وهو “فاشخ فمه” !! بل أن سيف الإسلام أخبرني في حضور شقيقته عائشة القذافي وأحمد كجمان مدير جمعية واعتصموا التي تقودها عائشة القذافي عاتباً غاضباً من محمد حسان أن والده القذافي دفع له ملايين الدولارات أثناء زيارته الأخيرة لهم !! حين قال القذافي لمحمد حسان : ماذا ينقصكم في مصر يا شيخ حسان ؟

فأجاب حسان وبراءة المشائخ في عينيه : الدعوة دوماً بحاجة إلى الدعم يا سيدي القائد الفارس.

فقال القذافي وفقاً لرواية سيف الإسلام لي أمام عائشة وأحمد كجمان :

  • منحه والدي عشرة ملايين دولار للدعوة وخمسة ملايين دولار له شخصياً .. فلماذا يهاجمنا ولا يقف معنا في أزمتنا ؟!

والجدير بالذكر أنه كان في تلك الزيارة كل من صفوت حجازي والدكتور عمر عبد الكافي وغيرهم !!

أما عن رصد قصور ومدائن وفيلات وعمارات حسان في 6 أكتوبر وجمصة والمنصورة ورأس البر وميت بدر حلاوة وكفر البدماص وفيلا حليمو في الشروق فحدث ولا حرج وعن أسطول سيارات محمد حسان الفولكس فاجن والتويوتا الحديثة والباسات الألماني له ولجميع أفراد عائلته فكل شيئ يتعاظم أمام أرصدته السرية والمعلنة سواء في البنك الأهلي سوستيه جنرال أو في غيره من البنوك السرية !! ويكفي مساءلته عن 15 مليون دولار منها عشرة ملايين للدعوة “ومدد يا دعوى” وخمسة ملايين ماليش دعوة !!

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\10382437_941223679223845_305126693274451132_n.jpg

شيكات ملايين القذافي لمحمد حسان

(دعاة على أبواب جهنم)

هنا مباشرة يجب أن نقيس كل هذا ونزنه يمقاييس وموازين الشرع الحنيف .. روى حذيفة بن اليمان في البخاري وصحيح مسلم : قال : كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير وكنت أسأله عن الشر . مخافة أن يدركني . فقلت : يا رسول الله ! إنا كنا في جاهليةٍ وشر . فجاءنا الله بهذا الخير . فهل بعد هذا الخير شر ؟ قال (نعم) فقلت : هل بعد ذلك الشر من خير ؟ قال (نعم . وفيه دخن) . قلت : وما دخنه ؟ قال (قوم يستنون بغير سنتي . ويهدون بغير هديي . تعرف منهم وتنكر) . فقلت : هل بعد ذلك الخير من شر ؟ قال ( نعم . دعاة على أبواب جهنم . من أجابهم إليها قذفوه فيها) . فقلت : يا رسول الله ! صفهم لنا . قال (نعم . قوم من جلدتنا . ويتكلمون بألسنتنا) قلت : يا رسول الله! فما ترى إن أدركني ذلك! قال (تلزم جماعة المسلمين وإمامهم) فقلت : فإن لم تكن لهم جماعة ولا إمام؟ قال ( فاعتزل تلك الفرق كلها .. ولو أن تعض على أصل شجرة . حتى يدركك الموت وأنت على ذلك) متفق عليه.

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\541806_330249797121794_680987057_n.jpg

ملايين القئذافي لمحمد حسان وصفوت حجازي وعمر عبد الكافي

الحديث كارثة بكل المقاييس فجرها النبي محمد صلى الله عليه وسلم في وجع جميع دُعاة الباطل ودجاجلة الدعوة المتاجرون بالدين كذباً وزوراً !! فقد وصفهم النبي المعصوم صلى الله عليه وسلم بقوله : “يستنون بغير سُنة رسل الله وإن كانوا من نفس جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا العربية ويدعون أنهم دُعاة على أبواب الجنة وهم في الحقيقة يدعون إلى النار كما الشيطان يدعو حزبه ليكونوا من أصحاب السعير فمن أجابهم إلى دعوتهم قذفوه فيها كما أخبر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدوق الأمين!! ووصفهم النبي الكريم أيضاً بأنهم “يهدون بغير هَديه” صلى الله عليه وسلم .. إذ يطلبون الدنيا وإن اتشحوا زوراً مسوح الدين وأطلقوا اللحى وهماً وقصروا الثياب موضة دعوية وتطوحوا دروشة تمثيلية على منبر رسول الله الشريف فتباكوا وادعوا –كذباً- أنهم يعملون لوجه الله لا يبتغون جزاءً ولا شكوراً في حين أنهم يقبضون بالدينار والدولار وصفيحة النفط !! ثم رسم صلى الله عليه وسلم الخارطة الحقيقة لحذيفة اليمان رضي الله عنه بقوله : “تعرف منهم وتنكر” فحين تقول الآن قال الله ورسوله يقول أتباعهم : وماذا قال الشيخ فلان ؟! وهم للأسف لا يمنعون صبيانهم أو دراويشهم من ذلك .. بل استمرأوا واستعذبوا واستحلوا الترفُع على الناس وحملهم على الرؤوس تمهيداً لأن يحملهم الله على شفير جهنم يوم العدل والحق .. فهل ينطبق هذا الحديث اليوم على دُعاة هذا العصر ؟! لنبحث معاً في القضية من منطلق كلام الدعاة أنفسهم بالصوت والصورة وبالوثائق والمستندات .. ثم نرى أي دُعاة هؤلاء ؟!

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\1012977_941228619223351_1135544352506171671_n.jpg

فماذا نقول عن الدُعاة الذين دخلوا لعبة السياسة وانقضوا على “الانتخابات” واعتبروها “غزوة الصناديق” وفي ذلك قال البخاري : “وبالدعاة على أبواب جهنم : “مَنْ قام في طلب الملك” !!

إن أي دعوى جاهلية سواء كانت تدعو إلى دعوى شيوعية أو نعرة اشتراكية أو هوجة ديموقراطية أو هَبَّة علمانية أو صرخة دينية ليست على بصيرة العلم الشرعي كما قال الله عز وجل ” قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ المُشْرِكِينَ (108 يوسف) والبصيرة هنا هي العلم الشرعي الصحيح المأخوذ عن النبي صلى الله عليه وسلم بالتواتر من مصابه ومصادره الصحيحة وبصيرة الداعية أيضاً فليس كل من يتشدق بالدين داعية حتى ولو كان ما يقوله صحيحاً .. فالإيمان هو ما وقر في القلب وصدقه العمل كما أخبرنا نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم .. إذ لا يتصور أن يكون أبو جهل قارئاً لسُنَّة رسول الله مُردداً كالحمار يحمل أسفارا وهو جلف خشن موتور إمَّعة جاهل جائر متعجرف صلف يصفع من حوله على أقفيتهم ثم نقول : ونِعمَ الداعية أبا جهل !! .. إذ لا يُعقل أن يكون الداعية كذلك .. فسمات الدُعاة من سمات دعوتهم وعلمهم الذي يقدمونه .. والحُكم بيننا هنا هو –من فمك ندينك- ليس أكثر ولا أقل .. فلا مجال لاجتهادي ولا ضرورة لتعليقاتي .

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\elbashayer_image_1436987357.jpg

الشيخ يعقوب والنسوان

(حسان ومبارك وأمن الدولة .. سمن على عسل .. أوامر وتعليمات)

في رحلة تأييده للمخلوع مبارك وجهاز أمن الدولة الذين يؤتمر بأمرهم كما قال بعد الثورة : ما كنتُ اصعد إلى المنبر إلا بموافقة أمن الدولة !! قال محمد حسان نصاً : “فلن تخرج أمتنا هذه من أزمة الفقر بالفهلوة أو بالإضرابات المخرِّبة التي تُسفك فيها الدماء والتي تتحطم فيها المحال والسيارات وأعدائنا يريدون أن تتحول مصر إلى فوضى!!”

انظر معي سلمك الله لكلام حسان .. يتحدث عن “الفوضى” قبل رحيل مبارك !! ويحاربنا في ميدان التحرير مقدماً ومؤخراً ويردد كلام النظام .. فهل تركته أمن الدولة يتكلم بلا شروط –بنَص اعترافه هو- أم أنه موجه منها سياسياً ؟! ثم يقول حسان : “وأنا أدين لله أن المظاهرات لم ولن تكون على الإطلاق منهجاً من مناهج التغيير .. أهي الأمة عليها تنعَّر وخلاص –يشبه الأمة بالبقر أو الجاموس- ومانشيتات وبتاع وحاجة كده بكل أسف وما اتغيرش حاجة ممكن الناس تفضل ماشية كده في المظاهرة 5 ساعات أقسم بالله وماتصليش الضُهر الراجل عايز ربنا يغيَّر وهوه ما أداش فرضه” ثم يقول : “يجب أن تتعلم الأمة من واقعٍ يدور حولها في العراق مثلاً” منتهى الشيزوفيرينيا والإنفصام من فضيلته طبعاً فالوضع في مصر ثورة شعبية عارمة ضد الطاغية ونظامه وعملائه أما في العراق فكان تدخلاً أمريكياً وغربياً لحماية النفط يا مولاهم يا من تمارس السياسة الآن !! ومعلوماتها فيها كمعلوماتك في الدين .. صفراً !!

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\1010303_192605067570164_254691504_n.jpg

مع مرسي وضد مرسي !!!

(حطة يا بطة با لبن القُطة .. حسان ثائر أونطة !)

وفجأة يظهر الثائر محمد حسان مع قناة العربية في ميدان التحرير بعد نجاح الثورة وتنحي المخلوع ليقول :

“الرسالة الأولى لشباب مصر الأبي الذكي الشباب الطاهر الذي يوجد الآن على الأرض الذي يوجد في الميادين العامة في جميع المحافظات الشباب إلى سطر بدمائه الذاكية هذه الملحمة وهذا العمل العظيم أوجه له رسالة من قلبي من ميدان التحرير من قلب الحدث وأقول لهم أيها الأطهار أيها ألأخيار أيها الأبرار بلدكم هي مصر احذروا أولائك المندسين الذين اندسوا في الصفوف لقتل ثمرة هذا العمل المبارك الكريم احضروا أولائك اللصوص الذين يريدون أن يتسلقوا على دماءكم”.

بعد انتخابات مجلس الشعب ممكن تقوللي يا حسان مَنْ هم اللصوص والحرامية والسُرَّاق الذين تسللوا على جُثث الثوار ونهبوا الثورة واحنا في الشارع ؟!

( الشيخ الدكتور وجدي غنيم : اتقِ الله يا شيخ محمد حسان !!)

وفي 14 فبراير 2011 بعد تنحي مبارك بثلاثة أيام عقَّب الداعية الكبير الشيخ الدكتور وجدي غنيم على مواقف وتناقضات وتناطحات محمد حسان بعنوان “اتقِ الله يا شيخ محمد حسان” وقال في بيانه ” بسم الله الرحمن الرحيم وبعد هذا نداء أوجهه إلى أخي محمد حسان وأقول له اتقي الله يا شيخ محمد حسان .. الأخ محمد حسان طلع قبل الثورة على الفضائيات وده كله موجود على اليو تيوب وقال للشباب في ميدان التحرير المظاهرات غلط والمظاهرات بتعطل مصالح وبعدين طلع بيان من الأخوة السلفية في الأسكندرية بتوقيع عبد المنعم الشحات بعدم المشاركة في المظاهرات وأنها بتلهي عن ذكر الله وأنها غير شرعية وكلام من هذا .. وبعدين فوجئنا بعد نجاح الثورة بالشيخ محمد حسان موجود مع الإخوة الثوار !! الله !! وبعدين أنا باعيب على اخويا محمد حسان أنه طلَّع بيان وموجهه للأخوة الثوار ويظهر يا شيخ محمد اللي عملولك البيان –تلميح إلى أجهزة الأمن- حاطط فيه التخريب اللي حصل والكلام والقتل .. طيب انت بتوجه البيان ده لمين ؟! للأخوة الثوار ؟! ولاَّ المفروض توجهه للمجرمين اللي عملوا كده في الأخوة الثوار ؟! يعني ليه خلط الأوراق ده يعني ؟! يعني الأخوة اللي نازلين في الميدان .. نازلين مسالمين ومافيش معاهم سلاح نازلين بصدورهم عارية وبينضربوا وماتوا وبيترشوا بالمياه وهمه بيصلَّوا واتعمل فيهم كله وجابوا لهم البغال والجمال والحمير يبقى انت بتوجه الكلام ده لمين ؟! حرام كده انت كأنك بتتهم الإخوة (هو طبعاً يتهم الإخوة والأخوات الثوار يا شيخ وجدي .. تفضل أكمل) حرام عليك كده والله .. المفروض أنك توجه كلامك للحكومة وتوجه كلامك للمجرمين اللي عملوا فيهم كده .. وبعدين انت رحت قبل كده مرتين عند القذافي .. وانت عارف أن القذافي مُنكِّر للسُنة ولما قال : “قل هو الله أحد” قال القذافي لا تقولوا “قُل” لأن جبريل قال هذا بالخطأ لمحمد !! ويعتبر القذافي كده كافر ومرتد عن الإسلام وانت عارف أنه قتل من الإخوة في سجن أبو سليم 1200 منهم ولم تُنكر عليه ذلك ولما انت روحت له مرتين ما قلتلوش حاجة من دي !! أنا والله العظيم مكسوف المفروض كان انتوا اللي تنزلوا وتعلوا الثورة .. انت عارف أنت أنا واخد 5 سنين محكمة عسكرية .. لو أنزل ح يحطوني في السجن .. طيب ابقى عملت إيه .. لو ماكانش كده كنت نزلت ويعلم ربي كنت أقمت معهم وبيت في التحرير .. وانت لما نزلت التحرير بعد المولد ما انفض نزلت زي ما تكونوا ضيوف كان المفروض تقعدوا والمفروض تقودوا يا اخويا .. سامحكم الله جميعاً” انتهى بيان الشيخ وجدي غنيم لحسان !! ولا تعليق من جنابي بعده.

( بالوثائق والمستندات .. حسان عميلاً لأمن الدولة)

نشرنا هنا وثيقة سرية من جهاز أمن الدولة مجموعة متابعة النشاط الطائفي من حسن عبد الرحمن رئيس مباحث أمن الدولة شخصياً مخاطباً جهاز مباحث أمن الدولة فرع المحلة الكبرى لعمل اللازم بناء على تبليغ ومعلومة سنعرف مصدرها حالاً .. وهذا دليلاً على أن مصدر المعلومة أبلغها لرئيس جهاز أمن الدولة شخصياً .. فالمعلومة ليست مرفوعة إلى رئيس الجهاز .. وإنما نازلة من رئيس الجهاز إلى الأدنى !! إذن فمصدرها شخص له نفوذ ويملك الاتصال برئيس جهاز أمن الدولة ويعطيه المعلومة .. وهذا الشخص يعتبر عميلاً للجهاز مهما تعددت فيه القراءات واللحية والجلباب وقال الله وقال الرسول !!

C:\Users\anis aldeghidy\AppData\Local\Microsoft\Windows\INetCache\Content.Word\مدير قناة الرحمة يتعاون مع أمن الدولة1.jpg

تقول الوثيقة : “توافرت معلومات من خلال المدعو محمود إبراهيم إبراهيم حسان حول ورود برقية لقناة الرحمة التي يتولى إدارتها برسم شقيقه الداعية السلفي محمد حسان مدون بها (يا أيها الذين أمنوا لما تقولون مالا تفعلون .. حسبنا الله ونعمَ الوكيل) من شخص يدعي محمد عبد الحي عبد العزيز البلقاسي مواليد 10/8/ 1972 – مدرس – يقيم بشارع عبد الحي البلقاسي – المحلة الكبرى محافظة الغربية فقام بالإتصال به مستفسرا منه عن سبب إرساله لها فأخبره أن هذا يعود إلى تقصيرهم في مكافحة النشاط التبشيري .. وتذكر الوثيقة أن محمد البلقاسي هذا له كتاب منشور في الدعوة الإسلامية ضد التبشيريين بعنوان : “الرد الفصيح على مَنْ بدَّل أقوال المسيح .. اعترافات قس مسلم” ثم توقيع حسن عبد الرحمن رئيس جهاز أمن الدولة شخصياً على الوثيقة !!

خطورة الوثيقة في تصوري ليست في فضح محمد حسان وشقيقه بأنهما عملاء لمباحث أمن الدولة فحسب .. فاتصال مبارك بمحمد حسان ولقاءه به بعد الثورة في مستشفى شرم الشيخ يكفي لبيان عمالة حسان وشقيقه للنظام السابق وخطبه التي تؤيد مبارك “من على المنبر” تكفي لبيان ذلك .. ولكن مكمن الخطورة هو في أن : ما الذي قاله الأخ محمد البلقاسي في رسالته للشيخ محمد حسان وقناة الرحمة ؟! سوى آية قرآنية ودعوة لمواجهة التبشير النصراني من وجهة نظره ؟! لا شيئ إطلاقاً .. فأغضب هذا محمد حسان فأبلغ رئيس مباحث أمن الدولة شخصياً بمحتوى الرسالة العادية جداً في رحلة التواصل الأمني بين حسان والجهاز الحقير عدو الشعب !! والأدهى من ذلك أن مرسل الرسالة له كتاب قيم في الدين الإسلامي يحارب التبشير والمد الغربي في ديننا فاغتاظ محمد حسان وأبلغ عن الشاب الكاتب لينال عقابه !! يا نهار زي بعضه !! أي أن محمد حسان مع التنصير قلباً وقالباً وإنما يدَّعي في الظاهر عكس ذلك !! هذا بالضبط ما يقوله موقفه أم أنه له تفسيراً آخر ؟! أفتوني يرحمكم الله !!

( فتاوى حسان المتناقضة في الآثار )

في رد محمد حسان على سائل في قناة الناس عن حِب الآثار إذا استولى عليها أو عثر عليها أفتى حضرته ونص فتواه كله لدينا صوت وصورة بالفيديو ضد جنابه فقال للسائل : “وهذا رزق ساقه الله إليك وليس من حق دولة ولا مجلس ولا أي أحد أن يسلبك هذا الحق وأن يسلبك هذا الرزق” .

ثم في برنامج سيد علي على قناة المحور قبل الثورة طبعاً كزبون حزب وطني تبعهم يقول حسان نصاً : “إذا رأت الدولة أن الآثاااااااار –هكذا أطال في كلمة الآثار للتأكيد”!!- لا تدخل ضمن ما يسمى بالركاز عند جماهير أهل العلم باعتبار أن الآثار أرث حضاري ببشرية كلها وليست ملكاً لمصر انما ألآثار يه ملكية عامة لا يجوز لأحد أن يتاجر بهذه الآثار بيعاً ولا شراء ولا سرقة ولا تهريباً”. بلاش اسأله عن تضاد وتناطح فتواه .. لكن ممكن يجاوبني بسلامته يعني إيه جماهير أهل العلم ؟!

وأفتى أيضاً لسائل في القناة : “أما إذا كانت هذه الآثار ظاهرة التجسيم للشخص فعليك أن تطمسها” ومع سيد السيد علي تبع الحزب الوطني برضه قال :

“ما قلتُ أبدااااً” –هكذا أطال كلمة أبداً للتأكيد!!- بتحطيم الآثار ولن أقول بجواز ذلك .. ما قلتُ أبداً ولا أجيز تحطيم الآثار” !! إنه تناطح في حظيرة الفتوى لا يصدر عن عاقل !!

(مَنْ قتل شيرين يا شيخ حسان ؟!)

مَنْ قتل شيرين ؟! شيرين مين ؟! مجرد فتاة بسيطة من فاقوس كانت تعمل مدرسة بعقد “عرفي” مع وزارة التربية والتعليم .. وكان الشيخ حسان يتردد على بلدته “دموه” في محافظة الدقهلية -يعني البنت بلدياته- وبصحبته نجله الشاب الوسيم أحمد وطبعاً نجله -رِوِش طحن- .. وحسب أقوال الفتاة في محاضر الشرطة وتحقيقات النيابة نزحت الفتاة إلى قصر فضيلته في 6 أكتوبر وطلبت الخلوة معه فأذن لها .. رغم أن الرجل بصوته وصورته يقول عن قناة “اقرأ” : قناة مليانة وظاويط حلوة وأنا راجل ضعيف مع الجنس الآخر وعارف نفسي .. أنا عارف بيجيبوا البنات الحلوة دي منين يا اخويا ؟!

ولستُ أدري كيف سمح مولاهم حسان المعجب الضعيف أمام النسوان بالخلوة مع فتاة فاقوس رغم أنه بيتشد موت للوظاويظ ؟! المهم صارحته الفتاة بأنها حامل من ابنه أحمد : استُر عليَّ وعلى ابنك يا مولانا !!

فبُهِتَ الذي نظر ثم ناقشها وأطال النقاش ثم سكت .. ثم تفكَّر فأصرت الفتاة بيقين وقالت : بيني وبين ابنك التحليل الطبي يا شيخ !

فأزبد وأرغى وطردها .. على الفور توجهت الفتاة مكسورة ممزقة تائهة تبحث عن خلاصها إلى قسم شرطة أول أكتوبر من العام الماضي طالبت فيه أن يقوم نجل الشيخ محمد حسان بإثبات عقد زواجها “العرفي” منه .. تماماً كما ادعى أحمد الفيشاوي نجل الفنان فاروق الفيشاوي أنه لا يعرف الفتاة التي ادعت ذلك بالمثل .. وأنكر فاروق وهللت والدته سمية ألألفي: “زوراً وكذباً وماحصلش وعهد الله ابني برئ!!” إلا أن فتاة الفيشاي كان ورائها جيشاً من أهلها يعاونوها وراهنت على الحقيقة والوقت وانتصرت واعترف الفيشاوي ونجله وزوجته وتزوج أحمد من الفتاة وعاشا في تبات ونبات .. منتهى الأخلاق الرجوع للفضيلة من آل الفيشاوي حين اعتذر الفنان فاروق الفيشاوي للفتاة وقبلها زوجة لابنه .. إلا أن فتاة فاقوس .. لم تجد من يدافع عنها حيث شقيقها الأكبر الطبيب من أتباع الشيخ حسان ودراويشه ومهابيشه ومهاويسه الذي “طرمخ وكفى ع الخبر ماجور” حماية لشيخه بدروشة حمقاء فأضاع حق أخته .. ثم فجأة عُثر على شيرين ميتة !! فمَنْ قتل هذه الفتاة البريئة التي لم يمهلها قاتلها للإنتصار فلربما كان أحمد حسان اعترف بالزواج ولربما كان اعتذر الشيخ محمد حسان نفسه لها كما اعتذر الفنان فاروق الفيشاوي .. لكن الأخلاق لا ترتبط بمهنة إنما ترتبط بالدين الحقيقي وليس الديكور والسبوبة .. وهكذا قُدِِّرَ لهذه الفتاة أن تعيش عرفياً وتعمل عرفياً وتتزوج عرفياً وتُقتل عرفياً بلا شهادة وفاة حقيقية أو قضية أو بحث في ظل سطوة ودولة محمد حسان الجديدة !! وراحت القتيلة بلاش يا مولانا .. يا ترى ستأتي يوم القيامة متعلقة في رقبة مَنْ يا مولانا .. أفتنا يرحمك الله مأجوراً غير مأزور !!

(حسان ومبارك .. منتهى التناقُض !!)

حسان قبل الثورة يتكلم عن مبارك على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم في خطبة الجمعة قائلاً :

“وأحيي لله وأثمِّن لله كلمة الرئيس مبارك والله لله حين قال بالأمس لن تقف مصر مكتوفة الأيدي أمام حصار وتجويع الشعب الفلسطيني كلمات رائعة يجب على الأمة أن تقدرها وأن نأخذ على يده وأن نعينه ونساعده”

نفس الكلام قاله محمد حسين يعقوب بالنَصْ في إشارة إلى أنهم يتحدثون بتقارير أمنية رسمية حين عقَّب يعقوب متكلماً في “حماس” أنها تطلق صواريخ ماتخرمش حيطة على المساكين” وأود أن أعرف مَنْ هم المساكين يا يعقوب سوى إسرائيل يا مولاهم !!

ثم يقول محمد حسيان في خطبة الجمعة بالفيديو طبعاً :

“بكيتُ بالدمع وأنا أرى على الفضائيات أولائك الذين ينقلون صورة الرئيس من مجلس الوزراء وهي صورة ضخمة لا يستطيع أربعة من الرجال أن يحملوها –بالمناسبة حملها اثنان فقط عادي جداً سوء تقدير طبيعي من السادة المشائخ- قلتن أما آن لنا ولقلوبنا أن ننتزع هذه الألوهيات الكاذبة الباطلة التي ملئت قلوبنا طيلة السنوات الماضية ؟”

ثم فجأة يقول حسان : “وزير الداخلية لذي طالما عذَّب وسجن – ونسى مولاهم أنه هو الذي كان يمده بالتقارير كمخبر بوليسي فشر كلب الشرطة المدرب!!- ومنع على قائمة الممنوعين من السفر البرئاء بل والأتقياء والدُعاة إلى رب الأرض والسماء يبيت أمس في زنزانة .. مَنْ الإله الحق ؟! فيرددون خلفه على طريقة العظيم كشك يرحمه الله : الله !! ثم يردف حسان : من كان منكم يصدق هذا قبل شهرين اثنين ؟!”

والغريب أن هذه هي خطبة الجمعة فتجد جنابك العديد من المصلين الحضور في الخطبة يصورونه بأجهزة الموبايل فشر تامر حسني!! سمعني سلام كبير قوي لفضيلته وليرد عليه فضيلة مولاهم المُحدِّث المتين أبو اسحاق الحويني عن جزاء لغو المصلين أثناء خطبة الجمعة!!

(أبو إسحاق أم أبو جهل ؟! لم يدرس على يدي ابن باز أو ابن عثيمين)

معظم سوبر ستارز الدعوة الآن ولدت نجوميتهم من سفاح نتيجة معاشرة محرمة بين الدنيا والبيزنس بالتخفي تحت عباءة الدين واللحية والجلباب القصير .. ومحمد حسان يقول أنه درس على يدي الشيخ ابن باز والحقيقة أنه لم يدرس على يدي الشيخ ابن باز قط وكانب السطور خير شاهد عيان على ذلك إذ كنتُ وقتها الشيخ أنيس عبد المعطي الداعية الإسلامي “السلفي” الشهير بالمخرج التائب وكنتُ أختلف على دروس العلم لدى شيخي العلامة محمد الصالح العثيمين ولم أجد أثراً لا لمحمد حسان ولا لأبي اسحاق الحويني ولا ليعقوب !! فليس معنى أن نحضر سوياً محاضرة في جامع السويدي في الرياض مثلا للشيخ ابن باز أننا تعلما على يديه !! في أوائل التسعينيات وفي بداية حياته طلب من شركة الكاسيت التي كانت تنتج له شرائطه أن يشاركها في الأرباح .. أرباح شرائطه في الدعوى إلى الله !!

(يُدعى لغير أبيه ويُنادى بغير إسمه)

هذا الداعية السوبر ستارز .. عمل بائعاً في محل بقالة لدى أحد الميسرين في مدينة نصر!

صافح الشيخ الألباني فادعي أنه صار تلميذاً للشيخ بعد هذه المصافحة ؟!

قابل الشيخ محمد بن صالح العثيمين في الحرم المكي وسأله عن بعض مسائل وبذلك أصبح الشيخ تلميذا للشيخ ابن العثيمين !! تخيل يسأل فيصير تلميذاً بعد جلسة تساؤلات !! علم عصر السرعة !!

اسمه : حجازي محمد يوسف شريف مواليد يونيو 1956 ويُنادى بـ أبو اسحاق الحويني فلا هو لديه ولد يسمى إسحاق ولا جده اسمه الحويني !! والله عز وجل يقول :

ادْعُوَهُمْ لآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِندَ اللَّهِ فَإِن لَّمْ تَعْلَمُوا آبَاءَهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ وَمَوَالِيكُمْ وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُم بِهِ وَلَكِن مَّا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً (5 الأحزاب)

يحصل أبو اسحاق على عقد سنوي عند التعاقد قدره 2 مليون جنيه سنوياً !

يتحكم في أموال التبرعات القادمة من خارج مصر بملايين الدولارات وله نسبة تقدر بـ 25% من قيمة الإعلانات على المنتوجات والمكالمات الهاتفية التي ترد للقناة !!

نادى بتحريم دخول كلية الحقوق وحرَّم علم المرأة وينفي عنها العلم ويتهمها بالجهل ويقول العلم للرجال !! ثم هو يتحدث بأحاديث روتها السيدة عائشة !!

ونسى أن هناك عالمات مسلمات جليلات أمثال : فاطمة بنت أحمد بن يحيى العالمة الفاضلة المتفقهة كانت تستنبط الأحكام الشرعية وتتباحث مع والدها في مسائل فقهية مشهورة بالعلم .

وحيث أن أبو اسحاق يدَّعي علمه بصحيح البخاري فمنه أقول له : قد روى أبو سعيد الخدري وأبو هريرة رضي الله عنهما أن النساء قلن لرسول الله صلي الله عليه وسلم : “اجعل لنا يومًا كما جعلته للرجال قال : فجاء إلى النساء فوعظهن وعلمهن” (أخرجه صحيح البخاري المجلد الأول صفحة 421) فلو كان تعليم النساء حراماً يا أبا اسحاق “يا من لاتعلِّم بناتك” وأنت حُر في ذلك .. ما كان الرسول صلى الله عليه وسلم وعظ النساء ومنحهن يوماً مثل الرجل .. كان قال لهم : العلم للرجال فقط !! واضح يا أيها العالِم الجليل بالقوي ؟!

فماذا قدم للدعوة إلى الله وللشعب المصري ؟!

قال أبو اسحاق على عدم مشاركته في الثورة بعنوان : “لماذا سكت؟” قال :

“من امتى كانت المظاهرات نجحت علشان أفتي بجوازها”

يعني لو السرقة نجحت تفتي بجوازها يا حجازي !! وكأنه يفتي وفقاً لنتائج حياتية حتى ولو كانت مخالفة للإسلام وأصول الفتوى وعلوم الفقه وتغيير المنكر .. ونسى حضرته أن للشرع والفتوى والأحكام أُسس وأصول وقواعد لا ترتبط بالدارج في الحياة وإنما ترتبطك بقال الله وقال الرسول والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأوامر الله ولو تعارضت مع التجارب الحياتية !!

حضرته في هذا يؤكد قول كفار قريش : “بَلْ قَالُوا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّهْتَدُونَ (22 الزخرف) “إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ (23 الزخرف)

ثم قال أبو اسحق الحويني عن ثوار مصر الأبرار العظماء ينتقصهم قبل تنحي مبارك :

“طيب انت يا حبيبي يا اللي بتصرخ وبتنطط .. واتنططت وشالوك مُرابعة كده .. وما عدش فيك نَفَسْ بعد ما شالوك مُرابعة حطوك ع السرير عملت إيه بقى انت كمان .. ماهو انت تقوللي انت عملت إيه ؟! لو انت كنت عملت حاجة ح اعمل زيك .. لكن كل المسألة انك قعدت تصرَّخ .. وأنا ساكت .

فسأله وسام عبد المغيث صاحب قناة الناس على الهواء مباشرة:

  • طيب والحكم الشرعي إيه يا شيخ أبو إسحاق في مثل هذا ؟

فتعجل مولانا إجابته قائلاً :

  • لأ أنا أقوووول .. أنا أقول بمنتهى الوضوح والصراحة .. هذا من الأمراض التي دبت إلى الأمة وكان سببها السلبية .. عدونا لا يحترم هذا كله .. عدونا لا يحترم لا إحراق ماكيتات ولا حرق أعلام ولا فعل مسيرات .. كفايانا صراخ وتهريج .. أنا شايف إن ده تهريج .

بعد الثورة المجيدة قال أبو اسحاق الحويني لقناة الناس برضه مع صاحبها وسام عبد الوارث:

“أنا معذور في الثورة .. أرجو أن مافيش حد يتكلم ويقول سكت انت لو كنت انت تكلمت ومن لحظة تكلمت وربنا سبحانه وتعالى بصرك والكلام ده .. لا يُشترط أن يكون الناس جميعاً على نفس هذه البداهة ولا نفس هذه النظرة ولا البصيرة يعني .

ثم قال أبو اسحاق ولستُ أدري هل هو أبو جهل أم ابو اسحاق ؟! حين قال بحماقة وجهل :

  • كنتم عاوزني اعرف ان الثورة ح تنجح في مصر إزاي وافتي بجواز المظاهرات ؟! التاريخ في مصر قال ان مافيش ولا مظاهرة نجحت أو غيرت واقع سياسي منذ ثورة 23 يوليو 52″

هكذا قال بسلامته أبو جهل أُسْ 2 الشهير بـ أبي اسحاق الحويني !!

يحكم ويقضي ويفتي بالتاريخ وليس بالشرع وعلوم الأولين !!

يفصل بالتعود والإعتياد والعادة لا بالفِقْه والدين !!

فسأله وسام مجدداً :

  • الناس كانت تتوقع مشاركتك بما لديك مكن بصيرة ورؤية .

فأجاب :

  • لا والله يا أخي هذا الحدث يخللي أعظم الناس بصيرة يتوقف .. ليه ؟ لأن الحدث ليس له نظير .. وده اللي مخليه الخطر فيه أكبر”

حضرته يخشى الخطر ويتعامل مع الفتاوى بمنطق المصلحة والخطر الذي يقع عليه من عدمه!!

(وجدي غنيم يشوي أبو اسحاق ويسلخه)

في 13 مارس 2011 قام الدكتور الشيخ وجدي غنيم بالرد على أبو اسحق بعنوان : “لماذا سكت؟!”

– “عاوز أفهم حاجة.. انت كنت ساكت ليه يا شيخ أبو اسحق ؟! انت بتقول أن مهتم بقضايا أمتي وأفكِّر فيها .. لكن عاوز أقول له: إن الناس محتاجة للمشائخ في جميع أوقاتها مافيش حاجة اسمها أنا قاعد ساكت .. ساكت .. ساكت .. مع إن الأمور واضحك قدامك يعني !! ناس طالعين بيقولوا : “الشعب يريد اسقاط النظام” طيب المفروض أنتم يا مشائخ تتدخلوا حتى لا نترك الناس تغلط وتخطئ فواجب عليكم التدخل لتفهيمهم حتى لا يخطئوا وبعدين نيجي نفهمهم بعد الغلط .. يعني تنتظروا لما الناس تغلط وبعدين تتدخلوا ؟! المفروض المشائخ تتدخل من الأول لو شايفة إن فيه غلط .. أو تشارك معاهم لو المشائخ شايفين إن ده صح ولمصلحة الناس !! لكن يعني إيه إنت ساكت بقى ؟! طيب تتدخل امتى يا شيخ ؟! وبعدين الأخ أبو اسحاق قال إن المظاهرات اللي خرجت ضد مبارك فتنة .. أقول له : لا .. لا ليست فتنة يا شيخ أبو اسحق راغب السرجاني وحتى لا أطيل أحيلك لمقال للدكتور راغب السرجاني بعنوان ” إنها ليست فتنة” .. وبعدين انت بتقول يا شيخ أبو اسحاق : ثقافة الصراخ تحجب العقل !! لأ اللي حصل في ميدان التحرير وفي كل مصر ماكانش صراخ يا أبو اسحاق .. الناس ما كانتش طالعة تصرَّخ .. الناس كانت طلعة بثورة ضد الظلم ومبارك الطاغية .. إرحل إرحل .. إرحل يعني إمشي يمكن ما بيفهمشي .. كلموه بالعبري يمكن يفهمشي .. الشعب يريد إسقاط النظام .. كلام واضح ما كاشن صراخ .. انت بتقول أن المظاهرات الي فاتت كانت الناس بتنضرب علشان كده ما خرجتش .. لازمك تاخد بالأسباب يا شيخ أبو اسحاق وتخرج لأن دول ناس عُزَّل خارج بمنتهى المسالمة لا ماسك صلاح ولا حتى مطوة .. وهمه الي ضربونا بالنار وبمعركة الجمل .. وبعدين انت ضربت مثل غريب بتقول فيه المريض يصرخ والمفروض أن الطبيب لا يبادله صراخ بصراخ !! أنا مش عارف ليه المثل ده يعني ؟! انت ضربت مثل مش مظبوط .. لما قلت إنهم بيقولوا لشيخ ارفعه راية “لا إله إلا الله” فالشيخ قال لأ أخاف المتظاهرين ياكلوني .. إنت بنيت الكلام بناء على إيه إنهم ياكلوه في ميدان التحرير ؟! انت بينت كلامك على الشيخ ولا على التصور عن ثوار التحرير؟! لا الشيخ رفع راية “لا إله إلا الله ولا أحد أكله !! يبقى انت بنيت كلامك وفتواك على إيه ؟! على الظن .. هوه فيه شرع أو حُكم يُبنى على ظن يا شيخ ؟! الملايين اللي وقفت تصلي دي مش لا إله إلا الله والدعاء اللي قاله الشيخ أحمد المحلاوي في اسكندرية مش ده رفع لراية لا إله إلا الله .. والدعاء اللي قاله الشيخ محمد جبريل في ميدان التحرير ده مش كان رفع راية لا إله إلا الله ؟! انت فين بقى ما رُحتش وما نزلتش وحتى لم تفتي لصالح الثورة ؟! كان العيب من الشيخ مش من الناس يا ابو اسحاق .. وبعدين يا شيخ أبو اسحاق انت قلت : أنا كنت مراقب المشهد وما قدرتش أنزل معاهم ولو قلت للثوار انتم غلط الحكومة ح تزعل ولا قلت للحكومة انت غلط الثوار ح يزعلوا !! إيه ده يا شيخ أبو اسحق ؟! الله ؟! هوه الشرع محتاج مين ح يزعل من مين ؟! هوه انت عاوز تفتي علشان ترضي فريق على التي ولا لازم تفتي بكلام الله في الصح ؟! احنا ناس لا بنرضي هؤلاء ولا هؤلاء احنا ناس نقول كلمة الحق وعارف الآية اللي بتقول : فذكر إنما أنت مذكر ليست عليهم بمسيطر .. لأ انت مش رايح ترضي هؤلاء ولا هؤلاء .. روح ارضي ربنا وبس .. وبعدين انت قلت كلمة غريبة ومش عارف قلتها إزاي : قلت والله لو أن الله عز وجل أرسل سيدنا عمر راح لهم وقال لهم والله الناس مش ح تاخد بكلامه .. وبعدين انت عارف هنا أن سيدنا عمر كان ح يروح يعمل غيه يا ابو اسحاق ؟! سيدنا عمر اسمه عمر الفاروق فرق الله به بين الحق والباطل سيدنا عمر كان ح يروح يقول لهم ارجعوا ؟! لا والله سيدنا عمر عمره ما كان ح يقول للثوار ارجعوا .. لأنه عارف إن الحكومة كانت ح تروح تلمهم من البيوت وتسجنهم وتعدمهم .. سيدنا عمر كان ح يروح يقول للثوار الحق .. انت ما روحتش ليه يا ابو اسحاق .. وسكت ليه ؟! ده مش سكوت !!” انتهى كلام اشليخ الجليل المناضل حقاً الصادق بإذن الله وجدي غنيم .

فماذا تقولوا في قول أبو جهل الحويني .. وقول الشيخ المحترم وجدي غنيم ؟!

لن أعلِّق .. ولحضراتكم أعزائي القراء الحُكم والرؤية .

(جهاد أبو اسحاق .. آخر نُكتة)

نظراً لضيق المساحة لا أستطيع أن أتوقف كما أريد مع الأخ حجازي –أقصُد أبو اسحاق- في نظريته الكوميديه في مفهومه عن الجهاد لذلك سأترككم خبط لزق مع قوله بالنَصْ قال أبو اسحاق :

“احنا إيه اللي فقرنا وخلانا فُقراء .. مافيش غير تركنا لشعيرة الجهاد.. هوه احنا لو كنا كل سنة بنجاهد وبنغزو في سبيل الله غزوة ولا اتنين ولا تلاتة مش كنا زمانا أثرينا واتغنينا .. واللي يحول بيننا وبين هذه الدعوة –دعوة الجهاد- مش بنقاتله وبناخده أسرى؟! وناخد أموالهم وأولادهم ونساءهم وكل دي عبارة عن فلوس .. كل واحد كان بيرجع من الجهاد وهوه جيبه مليان .. جايب معاه تلاتة اشحوطة وتلات أربع نسوان وتلات أربع ولاد اضرب كل راس بـ 300 درهم ولا 600 دينار ولاَّ حاجة تلاقيه راجع بمالية كويسة .. لو هوه راح علشان يعمل صفقة تجارية في بلاد الغرب عمره ما ح يعمل الأموال دي .. وكل ما يتعذر ياخد راس يبيعها ويفُك أزمته ويبقى له الغلبة”.

أظن لا تعليق على قول واحد بيقول عن نفسه عالم عصره في الحديث !! ولستُ أدري أي حديث يقصُد ؟! لكن معذرة اسمحو لي : “عاوز اعمل له حاجة عيب بفمي بس مكسوف منكم!! خصوصاً أنه حينما جاء الجهاد إليه في ميدان التحرير لم يخرج واختار مؤازرة حسني مبارك ونظامه وادعى أننا في ميدان التحرير غوغائيون !!

( أحزاب الحويني وبرلمان تلاميذه)

ثم يقول الأخ حجازي الذي ليس بـ حويني : “لا حزبية في الإسلام .. لأن خصومك في السياسة ليسوا شرفاء .. ولو عايز تتكلم معاهم في الدين حج يطردوك برة لأنك خالفت شروط الحزب السياسي يا إما تلعب معاهم بالدين .. مافيش أحزاب في الدين أنا عارف جابولنا الأحزاب والبلاوي الزرقا دي منين .. مافيش حاجة اسمها أحزاب إلا سورة الأحزاب”

ومع ذلك برطع على انتخابات البرلمان وكرَّس لنجاح تلاميذه في كفر الشيخ وغيرها من الدوائر !!

( أبو اسحاق يفقد صوابه وذاكرته : شيخ الأزهر جاهل)

ويقول أبو اسحاق الحويني عن الدكتور سيد طنطاوي شيخ الأزهر :

“شيخ الأزهر جاي بالتعيين مش بالعلم شيخ الأزهر ده راجل جاهل ما يعرفش حاجة وأنا ماباقولش الكلام ده كذباً عليه لأ شيخ الأزهر جاهل جاهل فعلاً يعني .. لا عنده أصول فقه ولا عنده أصول حدث ولا حتى عنده أصول كمان .. ألفاظه سيئة جداً وفي الغالب ح يجيبولنا علي جمعة يمسك مشيخة الأزهر ح نترحم بقى على أيام سيد طنطاوي .. والله المستعان”

ولا تعليق على أفاضل المشائخ الذين حصلوا درجة الدكتوراه في العلوم الشرعية .. فماذا حصل هو في علوم الشرع ؟!

(ثم فاض الكيل.. الشيخ وجدي غنيم يكشف محمد حسان)

في سجيل صوتي للشيخ وجدي غنيم قال فيه للشيخ حسّان يحذره “فاض الكيل.. وموقفك من “العسكري” فضيحة ستُفقدك ثقة الناس” نشره الشيخ الموقر وجدي غنيم على موقعه الرسمي كـ تسجيلٍ صوتيٍ بعنوان “طف الصاع وفاض الكيل” ينتقد فيه خطبة الشيخ محمد حسّان على جبل عرفات مستنكرًا تأييده بقاء المجلس العسكري ووصف موقفه من الثورة المصرية وقت اندلاعها وموقفه من المجلس بالفضيحة.

وقال غنيم في التسجيل :

  • أخذت على نفسي عهدًا ألا أتكلم على أي شخص من أي اتجاه إسلامي خاصة في الوقت الذي نحن فيه لأن بعض الأخوة أحيانًا يأخذوه على محمل غير مضبوط ولكن بعض التصرفات لا تحتمل السكوت”.

وأضاف الداعية – معلقا على خطبة الشيخ محمد حسان على جبل عرفات والتي أقسم فيها بأن مصر لن تنعم بالأمان في ظل حملات التخوين للجيش

  • لست أتخيل ما صدر من الشيخ محمد حسان لا أعرف تفسير ما يقوله لذلك سجلت هذا الكلام”.

وقال موجها كلامه لحسان

  • أنت يا شيخ تلبس ملابس الإحرام وتقف على عرفات كلّم الناس يا أخي على الحج أو عن عرفات ولكنك ابتعدت عن هذا وأيدت المجلس العسكري وتقول كلام خطأ والمفترض أن تخرج وتعتذر عما قلته حتى لا يفقد ثقة الناس فيك ويكفي ما حصل منك أنت من قبل فضايح والله”.

وذكر غنيم كلام الشيخ محمد حسان أثناء الثورة المصرية وقال:

  • كنت يا شيخ ترفض الثورة وتقول إنها تتسبب في تدمير الممتلكات وفي مرة أخرى جلست مع مذيعة شعرها عريان وتصفها بأنها “أخت فاضلة” وإنك على استعداد أن تذهب للمتظاهرين وتجعلهم يرجعون ترجع فين؟.. وربنا كانوا مسكوك وعلّقوك من رجليك في ميدان التحرير.. من فضل الله على الثورة أن القنوات الدينية كانت ممنوعة حتى لا ينتقم منكم الثوار” .. انتهى كلام الشيخ وجدي غنيم.

وكالعادة لن أعلِّق على كلام الشيخ وجدي غنيم .. وسأتركك عزيزي القارئ تحكم معه على محمد حسان أفندي !!

(استعراضات مسرح محمد حسين يعقوب)

إذا قُدِرَ لك لا سمح الله ولا كتبها عليك أن تشاهد أو تسمع الشيخ محمد حسين يعقوب في برنامج أو محاضرة أو أي وسيلة دعوة-إلى الله!!- ستجد مشخصاتي مبدع وممثل محترف وستشاهد أداءً مسرحياً عجيباً في الحقيقة لا يدانيه فيه إلا “تباكي” محمد حسان بغير دموع التماسيح الغير مرئية !! وأين ؟ على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم !! شفت كارثة أسوأ من هذا ؟!

فتجد محمد حسين يعقوب يتمايل وهو يغازل الكاميرات يمنية ويسرى وفي المنتصف .. طبعاً ثلاث كاميرات .. شو كبير .. وهو يردد ليفاجئ المشاهد بحركات مسرحية مبتسمة : هه .. انت .. انتي .. أوعى وشك .. خللي بالك .. صحصحي معايا .. قومي روحي الحمَّام اعملي إإح وطُسي وشك بشوية ميه وتعالي كملي معايا يا حلوة .. قرّب يا اللي هناك .. قوم هات لك كوباية شاي م المطبخ وتعالى بس ما تهوبش ناحية الحمَّام يا جِنْ أنا فاهم نيتك اللي مش تمام .. تعالالي بسرعة واسمع وشوف حبيبك النبي بيقول إيه في الحتة اللي جاية دي ؟!

يا نهار إسود !! هذا والله شيخهم محمد حسين يعقوب بتاع دبلوم المعليمن المتوسط اللي بيتنطط على الشيخ الدكتور سيد طنطاوي شيخ الأزهر الراحل والدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية من حاملي درجات الدكتوراه في علوم الشرع بامتياز مع مرتبة الشرف !!

إنهم –جميعاً- دُعاة اللهجة العامية السوقية فلا هُم يمتلكون ناصية اللغة العربية الفُصحى ولا يمسِّكون بعُرى علوم الأولين الراسخة ولا يفقهون في سُنَّة سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يجيدون من فنون الحديث غير الصراخ والتهويل والشتم والسباب بغير حوار أو مناقشة موضوعية .. فأي دعاة هؤلاء لدعوة سامية المكانة رفيعة القدر ؟!

(الشيخ محمود المصري وأوامر عمر سليمان)

ومحمود المصري ظهر في تليفزيون الدولة قناة أولى وثانية ونحن في ميدان التحرير قائلاً :

“الشاب في التحرير بيقولوا مش ح نمشي إلا لما يرحل .. قلت لهم يا جماعة احنا .. وإننا عشنا فترة عصيبة طوال 30 سنة .. إلا أنني عايز أقول كلمة حق والله ليست مجاملة لأحد .. الرئيس مش ح تفرق معاه على فكرة التلات أربع شهور أو الست شهور اللي ح يقعدهم .. هوه قعد 30 سنة ولو عايز يمشي ح يمشي .. لكن بقاء الرئيس حتى ولو كان الشعب مش عاوزينه أفضل من رحيله وترك البلد بلا رئيس !! شفت الحماقة والجهل السياسي والحياتي؟!

فعلا زي اللواء عمر سليمان ما قال ح تحصل فوضى .. والفوضى دي لا تأمن لها خلاص .. وانا عاوز أقول للشباب اللي في ميدان التحرير ارجعوا بيوتكم يا شباب وانشاء الله الحكومة ح تتحقق لكم اللي انتوا عاوزينه بإذن الله”

وبعد الثورة عاد يقول وفق الله الثوار اللي خلصونا من الطاغوت مبارك .. ويا ترى مولهم استأذن عمر سليمان في سبه لمبارك أم لا ؟!

جميع فيديوهات حقيقة محمد حسان بالوثائق هنا :

(عبد المنعم الشحات .. الديمقراطية كُفراً ودخل انتخابات الشعب! يا عيني ع الدلع)

والآن هناك شباب أهوج جاهل تحركه الإنترنت بحيث إن البلد اللي عاوزين يولعوها .. يولعوها بضغطة زرار .. دي مؤامرات كبيرة جدا .. والجميع غاضب والجميع محتقن .. هناك مؤامرات ضد مصر وهناك من يريدون ن يخرجوا الشباب الإسلامي والشباب السلفي بصفة خاصة إلى حيث إشعال الفتنة في مصر .. وياليت ستزول مفسدة .. أبداً لن تزول أي مفسدة .. بالعكس .. ونحن نؤكد أن جمعية التغيير وغير التغيير لن نتشارك معها لأننا لن نكون وقوداً لغيرنا”

وفي موضع آخر يقول “نحن لا نقول فقط أن الديمقراطية حرتام .. بل الديمقراطية كفر”

فكيف دخل الانتخابات إذن تحت ظلال الديمقراطية الكافرة ؟!” لكن الحمد لله أن ربنا كرمه وسقط وريحنا !!

وفي يوم 28 يناير 2011 وقف يخطب على المنبر قائلاً: “جيش المسلمين يقاتل جيش الكفار حينذاك يكون هذا هو ذروة سنام الإسلام أما ما يحدث الآن من هرج ومرج في ميدان التحرير فهذا يؤدي للفوضى !! نقول أن المسلم يرضى بظلم نفسه ويرضى بالقهر الذي وقع عليه ويرفع يديه للسماء سائلاً الله تبارك وتعالى أن يرفع عنه ذلك الظلم وأن يبدله في صدره خيراً في الآخرة بدلاً من قتال الحاكم .. يجب ألا نتصور أن الحرية ستأتينا على أيدي هؤلاء في ميدان التحرير الذين تعلموا الحرية من الغرب”

الملاحظ أن حضراتهم جميعاً محمد حسان وأبو اسحاق ومحمود المصري وعبد المنعم الشحات ويعقوب يتكلمون كلاماً حكومياً رسمياً أملي عليهم من أمن الدولة “فوضى .. فئة مندسة .. نثمن دور الرئيس ويحيا عمر سليمان”

وفي النهاية هل نصنف الشيخ محمد حسان على أنه رجل دين أم رجل دولة أم رجل توك شو بدرجة سوبر ستارز بيزنس ؟! وهل نعتبر أبو اسحاق الحويني عالم جليل في علم الحديث يفوت في الحديد مشوبر مسوجر لو نتع فتوى للحاكم ضد الثورات ؟!

وماذا نصنف محمد حسين يعقوب في بند الدعاة إلى الله على بصيرة ؟!

أم هل هم جميعاً : دُعاة على أبواب جهنم .. بنص حديث حذيفة اليمان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟!

وتبقى استفهامات للقارئ :

لماذا –في عصر المخلوع الغير مبارك- سُجِن الشيخ عبد الحميد كشك عشرات المرات ومُنع من صعود المنبر منذ عام 1981 أي منذ بداية عصر حسني مبارك ؟!

ولماذا اعتقل الشيخ وجدي غنيم لسنوات طويلة ؟! ولا يزال الآن مقيماً قسراً وقهراً خارج مصر ؟! ولماذا أبعدَ الشيخ العلاَّمة أحمد المحلاوي ؟! ولماذا أصبح الشيخ الدكتور عمر عبد الكافي من المغضوب عليهم من قِبَلِ النظام الحاكم ؟! ولما اعتُقِلَ ومُنِعَ الشيخ أنيس عبد المعطي المخرج التائب من الخطابة والكتابة وإسمه موضوع على قوائم الممنوعين من السفر والترقُب في شتى الموانئ حتى اليوم ؟!

في حين لم يُمنع محمد حسان ولا الحويني ولا يعقوب من الخطابة أو الكتابة أو التليفزيون أو من السفر ؟! هذا هو السر .. رجال النظام ورجال الدعوة بحق .

بل ويخرج محمد حسان ورفاقه من صالة كبار الزوار باستقبال رسمي أمني وسياسي لمخبر كبير بدرجة لواء في جهاز أمن الدولة قدم لهم جليل الخدمات في عصر مبارك ؟!

ولماذا يبرطع محمد حسان في الفضائيات ومُنِح قناة فضائية ومساحة عريضة من الحرية وشعبية وأتباع وظهور في شتى القنوات في أسود عصور القمع والديكتاتورية في عصر حسني مبارك ؟! في حين مُنِعَ مَنْ هم أعلم منه ألف مرة ؟!

إنهم –جميعاً- دُعاة اللهجة العامية السوقية فلا هُم يمتلكون ناصية اللغة العربية الفُصحى ولا يمسِّكون بعُرى علوم الأولين الراسخة ولا يفقهون في سُنَّة سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يجيدون من فنون الحديث غير الصراخ والتهويل والشتم والسباب بغير حوار أو مناقشة موضوعية .. فأي دعاة هؤلاء لدعوة سامية المكانة رفيعة القدر ؟!

قد نغفر لهم أن لغتهم العربية مهيضة وضنينة وضئيلة وكسيرة وحسيرة لأن مؤهلاتهم الدراسية ليست شرعية أو لغوية !! فأحدهم درس ثانوي معلمين والآخر درس لغة أسبانية والثالث درس إعلام قسم إيه “مش فاكر” ده هوه اللي مش فاكر مش أنا !! لأنه مشغول بمجلس قيادة الثروة !!

وإذا سألت ثلاثتهم : أين لغتك العربية يا فضيلة الداعية المتين سيجيبك بعد هرش رأسه ومداعبة شيبته : أنا أخاطب الناس على قدر عقولهم !!

وقد يقسم لك بالله مغلِّظاً : ما أخذت ولا جنيه برضه !!

ليكون منتهى تحصيلهم للعلم الشرعي الذي يثبت مشيختهم هو : سلَّمت على الشيخ فلان في الحرم .. رأيت الشيخ علان في الأردن .. أتاني “ماسج” من الشيخ ترتان بالموبايل .. فصرتُ له تلميذاً وأصبح لي شيخاً !!

وبذلك –فقط- أصبحوا تلاميذاً للمشائخ !! وقال إيه : علماء ومرجعية وأئمة مصر !!

وما أكثر رجال العلم في مصرنا الذين تواروا خلف عدسات وبريق حسان ويعقوب والحويني!! لتسقُط الدعوة في فخ هيل وهيلمان وزيف الداعية بعيداً عن قيمة علمه الذي يحمله في رأسه ؟! أو بقراءة أخرى : القيمة العلمية أم الثمن الإعلامي ؟!

اقرأ وشاهد بالوثائق والأدلة :

 

 

 

 

 

 

 

Leave a Comment

Your email address will not be published.